كشف جهاز الأمن العام الإسرائيلي (الشاباك) انه وبالتعاون مع شرطة إسرائيل تم الكشف في الأسابيع الأخيرة عن قيام حركة المقاومة الإسلامية في قطاع غزة (حماس) بتجنيد مواطنة إسرائيلية لصفوف الحركة.

وبحسب البيان:”ففي تاريخ 17.02.2020 تم اعتقل الشاباك الشابة آية خطيب البالغة من العمر 31 عامًا من سكان بلدة عرعرة في وادي عارة وهي متزوجة وأم لطفلين، وخلال التحقيق معها في الشاباك تبيّن انه تم تجنيدها لصالح الحركة على يد شخص يدعى محمد فلفل (29 عامًا) من بيت لاهيا ومحمد حلاوة (32 عامًا) من جباليا، وهما عضوان فعّالان في كتائب عزّ الدين القسّام الذراع العسكري للحركة” – كما جاء.

وتابع البيان:”ان الإثنين قاما بتجنيد آية خطيب التي عملت بنشاطات إنسانية لصالح المحتاجين في قطاع غزة، من اجل تمويل نشاطات وبنى تحتية إرهابية، والقيام بمهام لصالح حماس من ضمنها جمع المعلومات الأمنية”.

وأضاف البيان:”انه من خلال العلاقة مع الحمساويين قام خطيب بتحويل مئات آلاف الشواقل من خلال خداع منظمات مساعدات ومواطنين أبرياء الذين تبرعوا بأموالهم بهدف ايصالها لفقراء ومساكين ومرضى، من خلال استغلال حاجة هؤلاء”.

‫‫ شاركها‬

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *